سيرين عبد النور تسترجع ذكريات طفولتها بصورة مع والدتها

استرجعت النجمة اللبنانية سيرين عبد النور، ذكريات طفولتها، حيث شاركت جمهورها عبر حسابها على تويتر، بصورة مع والدتها وهي بمرحلة الطفولة، وكتبت سيرين، على الصورة قائلة:”الطفولة أجمل حكاية بريئة، لو استطعت الرجوع إليها لمكثت بها أبد الدهر صورتى أنا وأمى”.

وقدمت الفنانة سيرين عبد النور في بداياتها الفنية العديد من الأعمال الدرامية اللبنانية، حيث حصلت على أول بطولة لها من خلال مسلسل “ابنتى”، وحصدت جائزة الموريكس دور كأفضل ممثلة لبنانية عام 2003 عنه، مرورا بمسلسلى “غريبة” عام 2005، و”حواء في التاريخ” عام 2007، لتقتحم بعد ذلك السينما المصرية من خلال بطولة أمام النجم محمد هنيدى في فيلم “رمضان مبروك أبو العلمين حمودة” عام 2008.

ويعتبر فيلم “رمضان مبروك أبو العلمين حمودة” وش الخير على النجمة اللبنانية سيرين عبد النور، حيث كان سببا في شهرتها ومعرفة الجمهور بها، بل وأصبحت من ضمن الفنانات المحببة لدى الجمهور العربى بسبب جمالها ورشاقتها التي ظهرت بهن على الشاشة جعلها فتاة أحلام الشباب، وأيضا لأدائها التمثيلى والغنائى والاستعراضى السلس التي ظهرت به خلال أحداث الفيلم، حيث قدمت أغنيتان هم “باللغة العربية الفصحى”، والأغنية الثانية “اللى ملكش فيه”.

اليوم السابع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى