عرب وعالم

موزمبيق.. كمينٌ مسلح يستهدف قافلة لعشرات العمال الأجانب

ذكرت التقارير أنّ قافلة من 17 سيارة تقلّ العشرات من الخبراء والعمال الأجانب، تعرّضت لكمين نصبه مسلحون من جماعات متطرفة في شمال موزمبيق.

وكان هؤلاء الأشخاص قد حوصروا داخل فندق “أمارولا بالما” في بلدة بالما شمال البلاد، وذلك بعد هجوم شنه مسلحون، الأربعاء، على المنطقة الواقعة في مقاطعة كابو ديلغادو الواقعة قرب الحدود مع تنزانيا.

وبعد 3 أيام من المكوث في الفندق، تم العمل على إجلاء العديد من الأشخاص من الفندق، بينهم الخبراء الأجانب الذين يعملون في مشروع كبير للغاز الطبيعي المسال والتابع لشركة ““توتال” الفرنسية.

ووفقاً للتقارير، فإنّ قافلة الشاحنات العسكرية التي تم إجلاء الأشخاص عبرها، تعرضت للكمين من قبل المسلحين فور مغادرتها الفندق في موزمبيق، وقد نجت 7 مركبات فقط من أصل أصل الـ17، بحسب ما ذكر موقع “TimesLive” الجنوب إفريقي.

وتشيرُ المصادر الأمنية إلى أنه تم تسجيل العديد من القتلى والمفقودين، في حين أن الناجين من الكمين تمكنوا من الفرار.

ومع هذا، فإنّ عدداً من الأشخاص الذين بقوا في فندق “أمارولا بالما” تمكنوا من اللجوء إلى ثكنات عسكرية قريبة من الشاطئ، ونقلوا على متن قوارب إلى مكان لم يكشف عنه، بحسب ما ذكرت وكالة “فرانس24“.

Lebanon 24

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى