عرب وعالم

توقيف سائقي قطاري الصعيد و6 مسؤولين في السكك الحديد في قضية حادث التصادم

قرر النائب العام المصري حماده الصاوي حبس سائقي قطاري الصعيد و6 مسؤولين في هيئة السكك الحديدية في قضية حادث التصادم الذي وقع الجمعة وأسفر عن 18 قتيلا وعشرات الجرحى بحسب حصيلة رسمية جديدة.

وأوضح بيان للنيابة العامة المصرية أنه تقرر “حبسهم احتياطيا على ذمة التحقيقات”. وقال مصدر في النيابة العامة إن القرار صدر بحبسهم 4 أيام احتياطيا وإن التحقيقات ما زالت مستمرة.

واضافة الى السائقين، شمل قرار الحبس مساعديهما و4 مسؤولين عن مراقبة ومتابعة تسيير القطارات في المنطقة التي وقعت بها الحادثة في محافظة سوهاج بصعيد مصر.

وأثار حادث التصادم استياء واسعا انعكس على شبكات التواصل الاجتماعي من استمرار الإهمال في قطاع السكك الحديدة الذي سبق أن شهد حوادث دامية عدة خلال السنوات الأخيرة.

وأظهرت مشاهد التقطتها كاميرات مراقبة اطّلعت عليها وكالة فرانس برس اصطداما عنيفا قذف إحدى المقطورات في الهواء وخلّف سحابة كثيفة من الغبار والدخان في موقع المأساة في قرية الصوامعة غرب على بعد 460 كيلومترًا من القاهرة جنوبًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى